غرامة “50 جنيها” لمنقذ ابنته “سوبر بابا” من الدهس تحت عجلات قطار الإسماعيلية

28 يناير، 2020 | بتوقيت 1:23 م

كتب: هدير مقابل

قام المهندس أشرف رسلان، رئيس الهيئة القومية للسكك الحديدية، بتشكيل فريق من مهندسى الهيئة لفحص أرصفة محطة قطار الإسماعلية، للتأكد من ملابسات واقعة سقوط طفلة بجوار الرصيف.

وأكد مصدر مسئول أن والد الطفلة مهمل ويستحق العقاب، خاصة أنه لم يستخدم النفق للمرور من الرصيف إلى الآخر، ولكن خاطر بحياة ابنته وحياته لسرعة اللحاق بالقطار، مؤكدا أنه فى حالة الوصول لوالد الطفلة قد تقوم إدارة المحطة بتوقيع غرامة مالية على الأب، لمخالفته قواعد المرور وتصل الغرامة إلى 50 جنيها، غرامة العبور على قضبان القطارات.

وأوضح أن هيئة السكك الحديدية شكلت لجنة لبحث الواقعة، وسيتم الانتقال اليوم إلى محطة الإسماعيلية لتفريغ كاميرات المراقبة الخاصة بالواقعة، لافتا إلى أنهم لم يتوصلوا حتى الآن للطفلة ووالدها، وستسفر الساعات المقبلة عن تفاصيل الواقعة وإعلانها كاملة.

وشف ياسر عبدالحميد، مشرف قطارات فى محطة الإسماعيلية، تفاصيل واقعة إنقاذ أب لابنته من الموت أسفل عجلات القطار.

وأكد عبدالحميد، فى مداخلة مع قناة  “cbc”، مساء أمس الإثنين، أن “والد الطفلة لم يلتزم بالمكان المخصص لعبور المشاة، وعبر من أسفل قطار البضائع المتجه إلى بورسعيد أثناء وقوفه”.

أضاف: “القطار تحرك أثناء عبور الأب وابنته، وترك الرجل ابنته وصعد إلى الرصيف، وبعدها قفز فوقها”، وعلق قائلا: “الناس عاملين منه سوبر بابا وهو أب مهمل”.

وتشير التقارير المبدئية إلى أن الطفلة لم تسقط بين القطار والرصيف كما حاول رواد مواقع التواصل الاجتماعى تصوير الواقعة، ولكن الأب اصطحب الطفلة وكان يمر بها على قضبان القطارات من الرصيف المقابل إلى هذا الرصيف وعندما تفاجأ بالقطار قادما قام بالنوم أسفل الرصيف المجاور للقطار ومعه ابنته.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعى تداولت فيديو لأب قد عرض حياته للخطر من أجل حماية ابنته من الدهس تحت عجلات أحد القطارات، عقب سقوطها على قضبان السكك الحديدية قبل ثوانٍ من مرور القطار وأطلقوا عليه “سوبر بابا”.

الوسوم
إغلاق