في حواره لـ” بلوم نيوز” حلمى بكر: أدافع بمفردي عن تراث المهنة … والمهرجانات تدمير للذوق العام

وشيرين مظلومة وعمرو دياب أفضل الموجودين

10 مارس، 2020 | بتوقيت 1:52 م

كتب: إيناس رأفت

عرف الموسيقار حلمي بكر، بتصريحاته الشديدة مؤخرًا ضد أغاني ومطربو المهرجانات، خاصة أنه يعتبر نفسه دقة قديمة علي حد قوله، ويعتبر حلمي بكر، ملحن مصري مشهور لحن حوالي 1500 لحن لكبار المطربين العرب مثل ليلى مراد و وردة الجزائرية ونجاة الصغيرة ومحمد الحلو وعلي الحجار ومدحت صالح، كما قدم نحو 48 مسرحية غنائية أشهرها: “سيدتي الجميلة” و”حواديت” و”موسيقى في الحي الشرقي”، واكتشف العديد من المواهب الصوتية المصرية ولحن الكثير من الأغاني الناجحة.

عاصر بكر، العصر الذهبي والحديث والمعاصر، وتذوق الفن ولكن مؤخرًا ظهرت مجموعة من الأغاني التي نالت سخط الموسيقار حلمى بكر بسبب احتوائها علي كلمات بذيئة، وغير مناسبة للجمهور المصري الأصيل، لذلك خرج بكر يدافع عن المهنة علي المستوى الأعلامي ويبدئ رأيه في محاولة منه للقضاء علي هذه الظاهرة خاصة ظاهرة “المهرجانات” ولكن دون جدوى مما جعل حلمي بكر يقف وحده أمام الملايين من الأجيال للتصدي لهذه الظاهرة والدفاع عنها  مما جعل البعض يعتقد أن حلمي بكر متعصب ولكنه كان يسعي للحفاظ علي تراث المهنة.

التقي “بلوم نيوز” الموسيقار حلمي بكر لإجراء حديث صحفي معه وإبداء رأيه في مستوي الفن الحالي والدرامي والأغاني وغيرها العديد من الأسئلة التي تجدونها في هذا الحوار كالتالي:

 

في البداية ما تعليقك علي أغاني المهرجانات؟

ما هي إلا تدمير للذوق العام والمسمى غلط حيث جاء من جاهل وقام باعتناقه المثقفون، وليس لدي تعليق علي هذه الفوضة وما هي إلا إسفاف للذوق العام وتدنى وانحطاط في الكلمات والأجيال ومطربو المهرجانات ينشرون بذور السفالة وقلة الأدب فى الأطفال علي حد تعبيره.

ما تعليقك علي إنشاء شعبة خاصة للمهرجانات التي قررها نقيب الموسيقيين هاني شاكر؟

لديه الحرية في وضع ما يشاء ومليت من هذا الحوار والحديث فيه لأنه لا يوجد شخص يعارض هذا الإسفاف مثلي وأقف وحدي مدافعًا عن تراث الفن، ولا يوجد نتيجة فعلية لوقف هذا التدني في الذوق العام، ودخلنا فى عصر الجهل بسبب أغاني المهرجانات وخاصة الذين يقدمون ما يسمى أغاني الراب الشعبي، وأطالب بمحاكمة كل من يردد جملة الراب الشعبي، وعايز حد يشرحها ليا، وهناك 3 آلاف تجربة غنائية فى أمريكا كل طلعة شمس ولكن لا يراها أحد”.

هل من الممكن أن نراك في عمل ما قريبًا؟

لا أعتقد ذلك لأنه حل محلي أشخاص جهلة يجهلون قيمة اللحن والموسيقي، وعندما أجد مكان مناسب وأشخاص مناسبين سأعود للعمل ولكن وسط هذه الفوضى والكلمات واللحن ليس لدى مكان فانا أقف متفرج حاليًا.

ما تعليقك علي الوجوه الجديدة التي ظهرت مؤخرًا أمثال هنادي مهني و عمر الشناوي غيرها؟

فنيًا نعتبر انفسًا في الحضيض، وأقول هذا دون خوف إطلاقًا ونواجه مشاكل عديدة لا يمكن إصلاحها فكل من لديه سمة أصبح يدخل مجال التمثيل دون الخضوع للإختبارات وغيرها والسوشيال ميديا أصبح المسئول الرئيسي عن دمار وإنتشار أشياء كثيرة ليس لديها قيمة فنية او معنوية.

تعليقك علي الأفلام السينمائية المؤخرة خاصة انها حققت إيرادات عالية؟

كذلك المهرجانات تحقق مشاهدات عالية فهل هذا معناه انه هناك فعلًا فن حقيقي وأغاني محترمة والأفلام أصبحت جميعها قتل وجريمة ومخدرات وخاليعة فهنيًا للجمهور لأنه هو من فعل ذلك.

علي المستوى الشخصي من من الفنانين الذين تفضل متابعتهم؟

الجيد غير ظاهر الظاهر المثال السئ وما فعل هذا بإشهار النموذج السيئ هو الجمهور لانه فضل هذا النوع، وبعد الجيل الماضي لا يوجد جيل او فنان وهذا رأيي الشخصي .

وما رايك في نموذج احمد السقا واحمد حلمى وكريم عبد العزيز؟

يعتبرون أفضل الموجودين مميزون ولكن هؤلاء ليسوا أجيال حالية .

من من الفنانات الحالية نال اعجابك؟

لا يوجد احد ينال اعجابي لان الدراما أصبحت في الحضيض وانا اعرف ان كلامى صادم للجمهور ولن يخذ في عين الاعتبار لأننا تعودنا علي النماذج السيئة.

وجه نصيحة للجمهور؟

النصيحة لا تفيد حاليًا خاصة في هذا الزمن ومع هذا الأجيال.

علي المستوى الشخصي هل هناك اغنية تفضل الاستماع اليها ؟

ما اسمعه لا يعجب الجمهور وهناك اغانى جميلة جدا ولكن عند الاستماع اسمع منفردا.

هل هناك أفلام ما زالت تشاهده؟

اشاهد أفلام ابيض واسود وانا اعتبر نفسي دقة قديمة.

هل هناك رسالة  معينة توجهها الي الاعلام؟

الاعلام هو من ارتكب الجريمة هو والجمهور وهما المسئولان الاساسيان في تدمير الذوق العام الاعلام مروج والجمهور تعاطا.

وجه رسالة لدراما 2020؟

أتمنى انا ينال النموذج مضمون هادف ومحتوى يليق بالفن والفنانين ونقدم سيناريوهات جيدة للجمهور ذات محتوى عالي تصلح للمشاهد والبيت المصري وتصلح ايضًا دخولها البيوت المرية لأن الدراما أكثر تأثيرًا من السينما لانها تدخل ميع البيوت ويادها الأطفال والكبار والصغار، لذلك وجب علينا التنويه لأن ما يفعله الممثل يقلده احيانًا الجمهور تقليد أعمي دون الحزر بهذا التقليد او سلبيته مثال لذلك “المهرجانات” وطريقة الرقص عليها كيف أصبحت في الحضيض وليس بها أي معني تناسب الذوق العام.

هل مازالت تستمع اغانى للكينج وعمرو دياب؟

عمرو دياب يعتبر افضل الموجودين حاليا وهو افضل شخص حاليًا.

ما رايك في أزمات الفنانة شيرين الأخيرة ؟

شيرين مسكينة ومظلومة وفنانة كبيرة ولكنها تلقائية في نفس الوقت لذلك دائمًا ما تضع نفسها في أزمات هي في الغني عنها.

الوسوم
إغلاق