«كورونا» يحرم عائلات الموتى من فرصة الوداع الأخير

26 مارس، 2020 | بتوقيت 10:59 ص

كتب: هدير مقابل

حظرت الحكومة الإيطالية إقامة الجنائز نتيجة تفشي وباء كورونا، وهو ما يعني بالنسبة للكثيرين حرمانهم من فرصة وداع أحبائهم وأقاربهم.

ويقول أندريا كيراتو، الذي يعمل في مكتب يشرف على تنظيم الجنائز في مدينة ميلانو “يقتل هذا الوباء مرتين. ففي المرة الأولى، يعزلك عن أحبائك قبل أن تموت، ومن ثم لا يسمح لك أن تجري الشعائر الضرورية بعد الموت”.

وقال “إن الأسر تشعر بأسى عميق ولا تستطيع تقبل هذا الوضع”.

موت الكثيرون من المصابين بفيروس كوفيد-19 في إيطاليا، وهم معزولون في المستشفيات دون أن يسمح لأقاربهم وأصدقائهم برؤيتهم. فقد منعت الزيارات لأن مخاطر العدوى كبيرة جدا.

وبينما تقول السلطات إن العدوى بالفيروس لا تنتقل من المتوفين إلى الأحياء، يمكن للفيروس أن يظل فعالا على ملابس الموتى لعدة ساعات، ويعني هذا أنه يجب عزل جثث الموتى فور وفاتهم.

ويقول ماسيمو مانكاستروبا، متعهد دفن الموتى في مدينة كريمونا: “تطلب العديد من الأسر أن تلقي نظرة أخيرة على موتاها، لكن ذلك أمر ممنوع”.

ولا يمكن دفن جثث الموتى وهي ترتدي أفضل وأحبّ ما لديها من ملابس، بل تدفن وهي ترتدي أردية المستشفيات الكئيبة العادية.

الوسوم
إغلاق