أهالي المراغة ينقذون سيدة وطفلها من الموت عقب سقوطهما في بلاعة صرف صحي

17 أكتوبر، 2020 | بتوقيت 7:56 م

كتب: شيماء سرور

أنقذ عدد من الأهالي بمدينة المراغة شمالي محافظة سوهاج، اليوم السبت، سيدة وطفلها ٣ أعوام عقب سقوطهما في بلاعة صرف صحي حال سيرهما بطريق أسيوط- سوهاج الزراعي السريع الغربي بالحارة الشرقية، وذلك بعد ساعات من فتح الطريق أمام المارة والمركبات.

وناشد أهالي المراغة المسئولين بالوحدة المحلية لمركز ومدينة المراغة، والقائمين على أعمال مشروع الصرف الصحي بالمراغة، مراجعة كافة البلاعات التي جرى تنفيذها تزامنا مع الأعمال التي جرت مؤخرا في أعمال الصرف الصحي، والتأكد من وضع أغطية للبلاعات والغرف بشكل محكم وجيد، وذلك حفاظا على سلامة وأرواح المواطنين، لاسيما كبار السن والأطفال الذين يضطرون للمرور بالقرب من البلاعات مع وجود ازدحام على الطريق .

قال حسين أبو روفان، أحد أهالي مدينة المراغة وشاهد عيان على الواقعة، إن غرفة الصرف الصحي التي شهدت سقوط سيدة وطفلها تقع بالقرب من مدرسة محمد عبدالمطلب للتعليم الابتدائي، وهو ما يمثل خطورة كبيرة على الأطفال لاسيما مع بدء العام الدراسي الجديد، مشيرا إلى أنها تقع أيضا بالقرب من البنك الأهلي المصري، ومستشفى المراغة المركزي.

جدير بالذكر أنه كانت شهدت مدينة المراغة الانتهاء من أعمال حفر الصرف الصحي بطريق أسيوط – سوهاج الزراعي السريع الغربي “الحارة الشرقية”، وفتحه أمام السيارات والمارة عقب إغلاقه لأكثر من شهرين  وتحويل حركة السير  لشوارع وطرق بديلة.

كان عقد رئيس مركز ومدينة المراغة اجتماع  مع الهيئات المشاركة في أعمال الصرف بمدينة المراغة بحضور مندوبي الشركة المنفذة، وهيئة المياه والصرف الصحي، وشركة مياه الشرب والصرف الصحي وشركات الكهرباء، والتليفونات، وتصل مسافة الحفر لمشروع الصرف الصحي 350 متر من مسافة 950 متر والمتبقي حفر مكشوف مع وضع عدد 35 مطبق مكشوف، تمهيدا للتوصيل للمنازل وبدء التشغيل التجريبي للصرف.

 

الوسوم
إغلاق