راكبًا دابته.. مسن يدلي بصوته في انتخابات النواب بدار السلام |صور

25 أكتوبر، 2020 | بتوقيت 7:55 م

كتب: حسين أبوالمجد

أدلي مواطن مسن بصوته مستخدمًا دابته، في انتخابات النواب 2020م بدار السلام، على الرغم من استثنائية هذا العام، وخوف المواطنين من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، إلا أن ذلك لم يمنعه من الإدلاء بصوته في اليوم الثاني من الانتخابات البرلمانية لعام 2020.

خرج عم أحمد المسن الذي يبلغ من العمر 68 عاماً، إلي لجنة الإقتراع بلجنة دار السلام، ليدلي بصوته للمشاركة في انتخابات النواب.

وقال العم “أحمد ” أن ظروفنا الصحية لم تمنعنا من المشاركة في انتخابات النواب رغم جائحة كورونا.

وأضاف أنه شارك في الإنتخابات منذ سنوات وانه حق دستوري له في الإختيار لمن يخدم المواطنين كلٌ في دائرته، مناشداً كبار السن بالمشاركة في الإدلاء بأصواتهم داخل صناديق الإقتراع قبل الإغلاق .

كما يشهد محيط المقار الانتخابية تعزيزات أمنية مكثفة من قِبل قوات مديرية أمن سوهاج، برئاسة اللواء حسن محمود، مدير الأمن، ومنعت القوات وقوف السيارات والمركبات أم اللجان تيسيرًا لحركة المرور وسير الناخبين.

وأعلن اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، انتهاء الاستعداد والتجهيزات الخاصة بانتخابات مجلس النواب، موضحًا أن إجمالي عدد الناخبين بسوهاج 3 مليون و74 ألف و205 ناخب وناخبة، مشيرًا إلى أن المحافظة تضم 8 دوائر انتخابية، و688 مركز انتخابي، و‏1081 لجنة فرعية.

ووجه محافظ سوهاج برش وتطهير المقار الانتخابية ومحيطها قبل بدء عمليات التصويت وبنهاية كل يوم انتخابي، وتجهيز غرف عمليات فرعية بكل وحدة محلية وربطها بغرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة، وذلك للتنسيق مع غرف العمليات بوزارة التنمية المحلية ومجلس الوزراء.

وشدد “الفقي” على رؤساء الوحدات المحلية بتكثيف أعمال النظافة ورفع الإشغالات من محيط اللجان، وتجهيز أماكن انتظار الناخبين أمام مقار اللجان الفرعية لحمايتهم من أشعة الشمس، وتوفير كراسي متحركة بكل لجنة لمساعدة كبار السن وذوي الإعاقة، والحرص على وجود مسافات كافية بين الناخبين، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

الوسوم
إغلاق