شيخ الأزهر: “غاية الألم أن نرى الإساءة للمسلمين قد أصبحت أداة للمضاربات السياسية”

28 أكتوبر، 2020 | بتوقيت 12:03 م

كتب: ماجدة العليمي

قال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إن غاية الألم أن نرى الإساءة للمسلمين قد أصبحت أداة للمضاربات السياسية.

وتابع شيخ الأزهر، خلال احتفالية المولد النبوي الشريف، أنه يجب على المسلمين أن يلتزموا بالطرق السلمية والعقلانية في الحصول على حقوقهم المشروعة اقتداء بخلق نبيهم الكريم.

وأكد أن محبة النبي صلى الله عليه وسلم فرض عين على كل مسلم، مُضيفًا أن الرسوم المُسيئة هي عبث وتهريج وانفلات من كل القيود الأخلاقية والعرف الدولي.

كما أعلن “الطيب” أنه سيتم إطلاق منصة عالمية بالتعريف بنبي الرحمة ورسول الإسلامية، يقوم على تشغيلها مرصد الزهر لمكافحة الإرهاب والتطرف، وبالعديد من لغات العالم.

وتابع شيخ الأزهر في ختام كلمته في احتفالية وزارة الأوقاف بالمولد النبوي الشريف: سيتم تخصيص مسابقة علمية عالمية عن أخلاق محمد صلى الله عليه وسلم، في مسيرة الحب والخير والسلام.

الوسوم
إغلاق